الرئيسية - اخبار وتقارير - الفرق بين الكحول المغشوش والأصلي: إحذر الأوّل يُسبب العمى
الفرق بين الكحول المغشوش والأصلي: إحذر الأوّل يُسبب العمى
الساعة 09:40 صباحاً (صوت اليمن_متابعات:)

مع اجتياج وباء كورونا، وتفشيه في جميع أنحاء العالم، بدأت وسائل الإعلام بالتوعية الطبية بتنظيف الأيدي بالماء والصابون بشكل مستمر، في حال التواجد بالمنزل، كما أوصى عدد من المختصين باستخدام الكحول ذو التركيز 70%، كنوع من أنواع الحماية والوقاية من فيروس كورونا المستجد.

ومع ازدياد الضغط على الكحول بالصيدليات، بدأت بعض المحال التجارية استغلال الأمر وبيع كحول مغشوش أو منتهي الصلاحية للمستهلك، هل تعلم جيداً الفرق بين الكحول الأصلي والمغشوش؟، سوف نتعرّف سوياً على الفارق بينهما كي لا تقع في فخ الكحول المغشوش.

اخبار ساخنة:

-لجين عمران تظهر بـ”كمامة اللؤلؤ” وتتعرض للهجوم

 

-10 طرق سهلة وطبيعية لإبادة مستعمرات النمل التي تغزو منزلك

 

-صورة حديثة للدكتورة خلود تثير سخرية متابعيها

 

-مع اقتراب فتح المساجد.. وزير الشؤون الإسلامية يرد على من يخشى أن يتضرر أو يضر غيره بالمرض أثناء صلاة الجماعة

 

-بالفيديو: هند القحطاني تثير غضب متابعيها برقصاتها المثيرة

 

 

الفرق بين الكحول الايثيلي والميثيلي:

الكحول الإثيلي: غاز شفاف عديم اللون يُعرف بالسبيرتو الأبيض، يتم تصنيعه من تخمير العنب، قصب السكر، التفاح.
يُسمح باستخدامه آدمياً، ويُستخدم بتركيز 70% في تعقيم اليد، والقضاء على البكتيريا والفيروسات، ولذلك يُستخدم في القضاء على فيروس كورونا، وأيضاً يستخدم في تطهير الجروح، وتعقيم الأسطح والأرضيات.
أثاره الجانبية، تتمثل في إحمرار وحروق بسيطة عند استخدامه على الجلد.

 

الكحول الميثيلي: غاز شفاف عديم اللون يُعرف بالسبيرتو الأحمر، يتم تصنيعه من احتراق الخشب
لا يُسمح باستخدامه آدمياً، فهو سام ويُسبب سرطان الجلد، وتؤثر رائحته على أجهزة الجسم.
أعراضة الجانبية تتمثل في التسمم والعمي في حال تعاطيه أو لمسه للجلد.

الفرق بين الكحول ذا التركيز 40 أو 70%:

هناك أنواع من الكحول ذا تركيز 40، 70، 100%، ولكن ما ينصح به للإستخدام هو ذا تركيز 70 % وله عديد من الاستخدامات، من حيث قدرته على قتل البكتيريا والفيروسات، وتعقيم الأيدي.

 

كيف تفرّق بين الكحول المغشوش والأصلي؟

الأمر قد يكو صعباً بعض الشيء، ولكن هناك ثلاث أمور قد تساعد في التفريق مثل:
1. أن الكحول السليم، يتطاير بشكل سريع فإن كان غير ذلك من المؤكد إنه سيكون مغشوش.
2. الكحول السليم، فور وضعه على الجلد يشعر الشخص بالبرودة لأنه يقلل حرارة الجسم بعض الشيء، فإذا لم تشعر بهذه البرودة فتأكّد أنّ الكحول مغشوش ومختلط بمواد أخرى.
3. الرائحة، إذ أنّ الكحول الأصلي ذا رائحة مميزة ومركزة للغاية.
4. كشف موقع health، عن تجربة للكشف عن الكحول، عن طريق إشعال كمية صغيرة من الكحول وعند إعطائه لون لهب برتقالي يكون كحول إيثيلي غير مغشوش، وإذا أعطى لهب شفاف يكون ميثيلي أي مغشوش.